إقامة بؤرة استيطانية جديدة على أراضي بلدة الخضر

خلال الأيام الأخيرة، يقوم المستوطنون بإقامة بؤرة استيطانية جديدة على أراضي بلدة الخضر جنوب غرب بيت لحم ، يغلب الاعتقاد بأن أعمال إقامة البؤرة الجديدة ممولة ومنظمة من قبل ما يسمى المجلس الإقليمي غوش عتصيون ومن الذي يقف على رأسه شلومو نئمان، الذي أنتخب مؤخرا ويحاول الآن تقمص شخصية “البلدوزر”.

في هذه المرة الحديث عن غزو أراضي ذات ملكية خاصة تابعة لسكان الخضر، ومن المرجح أن يقوم المستوطنون، وبالتنسيق مع الإدارة المدنية، بالمطالبة بإشهارها “أرض دولة” بأثر رجعي، بغية شرعنة عملية الغزو.

شاهد أيضاً

نتنياهو لقادة المستوطنين “سنواصل البناء في المستوطنات “

قال رئيس وزراء  الاحتلال  بنيامين نتنياهو، الاربعاء 15-11-2017 ، في  اجتماعه مع قادة المستوطنات خلال …