قوّات الاحتلال تقوم باغلاق أحد مداخل منزل في الخليل، بذرائع واهية وباستخدام العنف

الخليل 13-8-2017

يسكن باسم ورانية المحتسب مع أولادهما الثلاثة في الطابق الثاني من مبنىً مكوّن من طابقين يقع في البلدة القديمة في الخليل، تملكه عائلة المحتسب الموسّعة. في الطابق الأوّل تجري تصليحات وأعمال ترميم تشرف عليها لجنة إعمار الخليل.

في يوم الأحد، 13.8.2017، نحو الساعة 15:30، وصل جنود وأفراد من شرطة حرس الحدود إلى منزل الأسرة وبلّغوها أنّهم يعتزمون سدّ الباب الخلفي ولحمه، بحجة استخدامه من قبل مشتبهين هاربين من قوّات الاحتلال.

دخل أفراد من جيش الاحتلال ، وكان يحملون أدوات عمل: في توثيق بالفيديو لبقيّة مجريات الحادثة، الذي صوّرته رانية المحتسب، تظهر زليخة المحتسب (55 عامًا) جالسة على الأرض، فيما جنديّة وشرطيّة تحاولان بالقوّة جرّها وتكبيل يديها بالأصفاد، بهدف إبعادها عن الباب. في نهاية الأمر قاموا بلحم الباب.

شاهد أيضاً

بتسيلم : المسعفة رزان النجّار قُتلت عمدًا بنيران جيش الاحتلال

خلافًا للرّوايات العديدة والمتغيّرة التي صرّح بها الناطق بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي يثبت تحقيق بتسيلم …