الوجه الحقيقي للابرتهايد في اسرائيل

الوجه الحقيقي للأبرتهايد

يفعات الكوبي، مستوطنة لعينة، أدينت بمهاجمة مسنّ فلسطين، وباجتياز الحدود، وإلقاء الحجارة، ومهاجمة شرطي.

ومقابل هذا حصلت على عملا في الخدمات، ولم يطالبوا باعتقالها حتى انتهاء الإجراءات القانونية أو تمديد اعتقال. لقد أدخلت حجرا في فاه طفل فلسطيني وكسرت أسنانه، وفي المقابل لم تتلقى أي شيء من العقوبة، لأن الشرطة أهملتها، وبعد ذلك صفعت جندي، وأُفرجَ عنها بعد ساعة.

ولكن عهد تميمي خطيرة.

لمن يتساءل، فهذا هو الوجه الحقيقي للأبرتهايد

شاهد أيضاً

صور – إسرائيل تدرب أطفالها على العنف ‘سحب زناد الأسلحة’!

قالت صحيفة “هآرتس” العبرية، السبت 21-4-2018 ، إن الشرطة الإسرائيلية فيما يسمى”عيد الاستقلال”، دربت الكثير …