لم يشفع له مرض السرطان فمات ينتظر مقابلة مخابرات الاحتلال بحثا عن أمل في العلاج

مسعود أبو صقر وكان رحلة الألم مع مرض السرطان لم تكن كافية لتحيل حياته إلى سلسلة من المتاعب فاشترك الاحتلال مع المرض ليجعلها أكثر صعوبة .

توفي المريض مسعود عبد الحي أبو صقر (49 عاماً)، من سكان محافظة شمال غزة في معبر بيت حانون “إيرز” ، أثناء تواجده داخل المعبر بتاريخ 19/6/2018 بغرض مقابلة المخابرات الإسرائيلية التي طلبت ذلك كشرط للنظر في طلب التصريح للمرور لتلقي العلاج في مستشفى المطلع في مدينة القدس المحتلة.

المواطن المريض أبو صقر توفي  بعد خمس دقائق من دخوله المعبر.

المواطن أبو صقر تقدم في وقت سابق بطلب من أجل الحصول على تصريح بغرض العلاج ، بعد اكتشاف الأطباء لورم سرطاني في كليته اليمنى منذ منتصف ديسمبر للعام 2017. غير أن قوات الاحتلال رفضت الطلب ثلاث مرات متتالية.

تشير الإحصائيات أن الإجراءات التي تفرضها قوات الاحتلال منذ بداية العام الجاري 2018، تسببت في وفاة (7) مرضى، من بينهم (3) نساء، فيما اعتقلت (7) مواطنين من بينهم (4) من المرضى ومرافقيهم بعد حصولهم على تصريح المرور.

 

شاهد أيضاً

صورة  – جيش الاحتلال يستمر في ممارسة الانتهاكات بحق الاطفال الفلسطينيين

الخليل المحتلة طفل فلسطيني في مدينة الخليل المحتلة في طريقه الى مدرسته يتعرض لانتهاك بشع …