اعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين في الضفة الغربية خلال العام 2018

تصاعدت اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية والقدس المحتلة على المواطنين الفلسطينيين بشكل حاد خلال العام 2018.وتركزت اعتداءات المستوطنين في المحافظات الأكثر احتكاكا ما بين المستوطنات والتجمعات الفلسطينية وتحديدا في محافظات: الخليل، ونابلس، وبيت لحم، والقدس، ورام الله.

التفاصيل :

  • بلغ عدد المستوطنات في الضفة الغربية والقدس المحتلة نحو (198) مستوطنة، يقطنها نحو (675) ألف مستوطن.
  • تخطط دولة الاحتلال لزيادة عدد المستوطنين خلال الأعوام القادمة ليصل الى مليون مستوطن.
  • يتزعم تنظيم “عصابات تدفيع الثمن” الارهابي الاعتداءات على المواطنين الفلسطينين ، (تأسس هذا التنظيم عام 2008 داخل أروقة المعاهد التلمودية في مستوطنة “يتسهار” جنوبي نابلس).
  • في عام 2018 أقرت الكنيست قانونا يسمح بموجبه لكل مستوطن تلقى تدريب عسكري على مستوى جندي مشاة وبحمل السلاح، وسيؤدي هذا القرار لزيادة عدد رخص حمل السلاح للمستوطنين لنحو ربع مليون مستوطن.
  • في عام 2018 أقامت عصابات المستوطنين (9) بؤر استيطانية جديدة، ليبلغ مجموع تلك البؤر العشوائية ما يزيد عن (220) بؤرة في الضفة الغربية ومدينة القدس.
  • نتائج اعتداءات المستوطنين خلال العام 2018

أولا: الشهداء

أسفرت اعتداءات المستوطنين عن استشهاد 8 مواطنين بينهم طفلان خلال العام 2018

ثانياً: الجرحى

نتج عن إعتداءات المستوطنين  على المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس ، نحو 233 مصابا ، من بينهم 28 طفلا، و6 سيدات.

 ثالثاً: قطع وأقتلاع وحرق الاشجار

قامت عصابات المستوطنين في العام 2018 باقتلاع وحرق وقطع نحو 6350 شجرة مثمرة

رابعاً: عمليات الدهس

نفذت عصابات المستوطنين 43 عملية دهس لمواطنين فلسطينيين.

خامساً: اقامة بؤر استيطانية

شهد العام 2018 قيام عصابات المستوطنين مدعومة بغطاء سياسي من حكومة الاحتلال، بإقامة 9 بؤر استيطانية جديدة على حساب أراضي المواطنين ، وتركزت تلك المحاولات في الخليل ونابلس ورام الله وبيت لحم وقلقيلية وسلفيت.

سادساً: تجريف الأراضي

جرفت آليات تابعة للمستوطنين ما يزيد عن 700 دونم بغرض التوسع الاستيطاني في محافظات بيت لحم والخليل والقدس ورام الله ونابلس وسلفيت، واستولى المستوطنين على نحو 130 دونما من إراضي المواطنين في قرية جالود جنوبي نابلس.

سابعا: اقتحام المواقع الدينية والاثرية

كثفت عصابات المستوطنين أقتحاماتها للمواقع الدينية والتاريخية والاثرية في الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة، بما فيها المسجد الاقصى، والذي اقتحمه ما يزيد عن 30 ألف مستوطن عدا رجال مخابرات الاحتلال في أعلى رقم سجل منذ إحتلال المدينة عام 1967، اضافة الى اقتحام الأماكن الأثرية والدينية في المدن الفلسطينية تحت حراسة جنود الاحتلال.

ثامناً: الاعتداء على مركبات المواطنين

أسفرت إعتداءات المستوطنين عن الحاق الاضرار بنحو 550 مركبة تعود لفلسطينيين في أنحاء الضفة الغربية .

 

شاهد أيضاً

نتنياهو يمارس العنصرية و يقول هناك 22 دولة للعرب وليس بحاجة لدولة اخرى

قال بنيامين نتنياهو، موجها حديثه للمواطنين العرب في اسرائيل ، إن هناك 22 دولة للعرب …