مصانع استيطانية تصدر منتوجاتها  إلى العالم، والفلسطيني يدفع الثمن صحته

600 مصنع في مستوطنة “بركان” تلوث حياة المواطنين

تنشر المستوطنات في الضفة الغربية التلوث القاتل للبيئة ومكوناتها الهواء والتراب والمياه، ومصانع المستوطنين ونفايات الاسرائيليين يتم دفنها والتخلص منها في مكبات نفايات في الضفة الغربية.

مصانع بركان الاستيطانية شمال الضفة الغربية في سلفيت، تعد من أكبر الملوثات في المنطقة وتزرع المرض في اجساد اهالي القرى الفلسطينية القريبة منها.

” هذه جريمة حرب تقوم بها دولة الاحتلال في قتل البيئة بكل مكوناتها، وتنقل النفايات الملوثة التي تحتاج على اتلاف في مكبات خاصة بتكلفة عالية الى مكبات عشوائية في الضفة الغربية”

اضافة الى ما تصدره مصانع المستوطنين من تلويث للبيئة الفلسطينية مثل مصانع جيشوري والمناطق الصناعية في مستوطنة اريئيل ومصانع بركان

المطلوب توجه فوري للسلطة الوطنية لمحكمة الجنايات الدولية، لأن ما تقوم به دولة الاحتلال يرتقي إلى جريمة حرب يحاكم عليها القانون الدولي “.

اضافة الى ما يقوم به :” المستوطنون يقومون بضخ مواد سامة مجهولة لا يُعلم أضرارها تجاه اراضي الفلسطينيين “.

الاحتلال سمح للمستوطنين بإقامة مصانع استيطانية ضخمة تصدر منتوجاتها  الى العالم، والفلسطيني يدفع صحته ضريبة قاسية جراء وجود هذه المصانع “.

شاهد أيضاً

سلطات الاحتلال تستولي على مئات الدونمات من اراضي الفلسطينيين جنوب بيت لحم

الاربعاء 15-1-2020 أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أوامر عسكرية بالاستيلاء على مئات الدونمات الزراعية من أراضي …