خرق جديد لكل القوانين الدولية -مسعف يستشهد وهو يرتدي زي الإسعاف الرسمي

بيت لحم 27-3-2019

استشهد المسعف ساجد عبد الحكيم حلمي مزهر (18 عاما)، الذي متأثراً بجروح أصيب بها برصاص جيش الاحتلال، بعد اقتحام مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم فجر الاربعاء.

جنود الاحتلال اطلقوا النار على المسعف مزهر وهو بلباس الاسعاف ويحاول انقاذ الجرحى الذين اصيبوا خلال مواجهات شهدها مخيم الدهيشة. حيث اصيب بالرصاص الحي في بطنه، وتم نقله إلى مستشفى الجمعية العربية في بيت جالا، ليتم الإعلان عن استشهاده وهو في غرفة العمليات.

واعتبرت عائلة الشهيد أن ابنها هو “شهيد الحركة الإنسانية الدولية”، لانه استشهد هو يرتدي لباس الإسعاف وعلى الرغم من ذلك اطلق جنود الاحتلال النار عليه دون احترام للشارة الدولية.

شاهد أيضاً

جيش الاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين بغزة

استمرارا في انتهاك الاحتلال لحقوق الفلسطينيين في قطاع غزة أطلق جيش الاحتلال الاسرائيلي النار صباح …