قيادات لحزب ميرتس اليساري  تؤيد اقتحام المستوطنين للمسجد الاقصى

بررت الرئيسة السابقة لحزب “ميرتس”، عضو الكنيست تمار زندبرىغ، اقتحام المستوطنين لباحات الحرم القدسي الشريف، معتبرة أن من حق اليهود ممارسة طقوسهم الدينية في المسجد الأقصى المبارك.

جاء لك في تغريدة لزندبرغ على صفحتها الرسمية على موقع “تويتر” قالت فيها أن: “لليهود الحق في الصلاة في الحرم القدسي الشريف، أقدس مكان في عقيدتهم”.وأضافت أن هذا الحق يسلب من اليهود “بسبب نزاع وطني ديني عنيف وطويل الأمد”.

بدورها، كتبت عضو “ميرتس” التي سبقت زندبرغ في منصب رئاسة الحزب ، زهافا غلئون، “أنا أؤيد حق اليهود في الصلاة بالحرم القدسي، لكن أعتقد أنه ينبغي التمييز بين الحق والوعي في ممارسة هذا الحق، في وضع سياسي وديني متفجر”.

شاهد أيضاً

(كورونا) يكشف عنصرية إسرائيل وسياساتها غير العادلة تجاه الفلسطينيين

ورد في تقرير لمجلة ميديل ايست مونيتور تقرير يتحدث عن عنصرية إسرائيل وسياساتها غير العادلة …