الاحتلال الإسرائيلي يصعّد هدم منازل الفلسطينيّين وتشريدهم

استناداً إلى معطيات منظمة (بتسيلم) انها منذ أن بدأت في جمع معطيات هدم منازل الفلسطينيّين وتشريدهم يتّضح قبل انتهاء العام 2020 – أنّ عدد الفلسطينيّين الذين فقدوا منازلهم هذا العام في الضفة الغربيّة (يشمل شرقيّ القدس) تفوق العدد السنويّ لكلّ عام منذ 2016 الذي سجّل في حينه رقماً قياسيّاً نسبة لما قبله.

بلغت حصيلة سياسات الهدم الإسرائيليّة في الأشهُر العشرة الأولى من هذا العام 218 منزلاً فلسطينيّاً و-798 مشرّداً بضمنهم 404 قاصرين.

للمقارنة: في العام 2019 شرّدت إسرائيل 677 فلسطينيّاً وفي العام 2018 شرّدت 397 فلسطينيّاً، و521 فلسطينيّاً في العام 2017.

أمّا المباني والمرافق غير السكنيّة التي هدمتها إسرائيل خلال الأشهر العشرة الأولى من هذا العام فقد بلغ عددها 301 تشمل مرافق لاحتياجات إنسانيّة كالآبار وخطوط المياه وشبكة الكهرباء وكلّها ضروريّة للحفاظ على صحّة السكّان ولصرف المياه العادمة، وخاصّة في فترة تفشّي الوباء.

شاهد أيضاً

خطة للاحتلال للإقامة شبكة مواصلات جديدة للربط بين المستوطنات

تستمر حكومة الاحتلال التي يقودها نتنياهو في نهب الارض الفلسطينية لصالح المستوطنين وفي هذا الاطار …