اليمين الاستيطاني و زعماء المستوطنين يطالبون في التسريع في ضم الضفة الغربية المحتلة

أعلن حزب “البيت اليهودي” الذي يتزعمه وزير التربية والتعليم – نفتالي بينيت أن النواب عن الحزب سيدعمون طرح مشروع القانون المقترح للتصويت لفرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات في الضفة الغربية.

وتوجه (مجلس المستوطنات الإسرائيلية) في الضفة الغربية برسالة إلى نتنياهو يطالبه فيها بالسماح بالتصويت على قانون فرض السيادة الإسرائيلية على المستوطنات. وقد وقّع 18 من رؤساء المجالس التي تدير المستوطنات الإسرائيلية.

وأكد رؤساء مجلس المستوطنات الإسرائيلية أن موافقة المجلس المركزي لحزب الليكود على المقترح وموافقة وزراء الليكود والبيت اليهودي وشاس على المقترح، هذا يدل أنه في حال طرح القانون للتصويت سيحظى بدعم كبير. معتبرة أن الدعم الذي حصلت عليه إسرائيل من نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس يشكل “توقيتا ناجحا لعملية كهذه”!  و هي  خطوة يعتبرها رؤساء مجلس المستوطنات “خطوة تاريخية” سانحة لفرض السيادة الإسرائيلية على (الضفة الغربية).

شاهد أيضاً

صحيفة إسرائيلية تحرض ضد قوة المراقبة الدولية في الخليل

نشرت صحيفة “يسرائيل هيوم” المقربة من اليمين في اسرائيل على صدر صفحتها الأولى تقريرا بعنوان …