في اطار التحريض المستمر على الفلسطينيين أكاديمي إسرائيلي يدعو للتعجيل بإسقاط السلطة الفلسطينية

قال الأكاديمي الإسرائيلي مارتين شيرمان، مؤسس المعهد الإسرائيلي للأبحاث الإستراتيجية  في مقال نشره على موقع (ميدا  mida.org.il ) إنه “من أجل مصلحة السلام، فإن من الأهمية ترك السلطة الفلسطينية تعيش مرحلة الانهيار “.

وأضاف شيرمان، ” يجب على إسرائيل أن تعتبر انهيار السلطة  فرصة يمكن لها أن تنقذها من حالة المخاطر التي أسفرت عنها مسيرة أوسلو بين الجانبين”.

وأكد أنه “بدلا من النظرة الإسرائيلية إلى السلطة الفلسطينية على أنها شريك طبيعي لسلام مستقبلي بينهما، فإنه يجب اعتبارها تهديد ترفض أي تسوية مع إسرائيل، وإن كان من واجب على إسرائيل أو التزام، فهو التعجيل بانهيار السلطة وسقوطها”.

وأضاف أن “هناك خيارات إسرائيلية أخرى في حال انهارت السلطة الفلسطينية، ومنها البحث عن إمكانية البدء بعملية تهجير للفلسطينيين خارج أراضيهم من خلال تطوع دول غنية لاستيعابهم، في ظل تبدد حلم الدولة الفلسطينية وتراجع حل الدولتين”.

شاهد أيضاً

ارتفاع دراماتيكي في اعتداءات  عصابات تدفيع  الثمن الاستيطانية بحق الفلسطينيين

ارتفاع دراماتيكي في اعتداءات  عصابات تدفيع  الثمن الاستيطانية بحق الفلسطينيين العام 2016 –   57 اعتداء …