التمييز الإسرائيلي ضد الفلسطينيين يشكل فصلًا عنصريا حقيقا

 “إسرائيل تمارس الفصل العنصري ضد الفلسطينيين … هذه هي النتيجة التي خرجت بها العديد من المنظمات الحقوقية في السابق، وهو ما أكدت عليه مؤخرا أكبر المنظمات الحقوقية هيومان رايتس ووتش”، هذا ما ذكره أستاذ القانون الدولي في جامعة “ماينوث” الايرلندية في مقالته عبر صحيفة “آيريش تايمز”.

في عام 1961، أعلن هندريك فيرويرد أن “إسرائيل، مثل جنوب إفريقيا ، هي دولة فصل عنصري”. في السنوات الستين التي تلت ذلك، لم يتلاشى الفصل العنصري الإسرائيلي. في عام 1965، كتب فايز الصايغ عن “ممارسي الفصل العنصري في فلسطين”. في السبعينيات، وصف إدوارد سعيد العلاقة الإسرائيلية الفلسطينية بأنها “عملية محددة ومستمرة من نزع الملكية والتهجير والفصل العنصري الاستعماري بحكم الواقع”.

يقول مواطنو جنوب أفريقيون بارزون من ديزموند توتو إلى روني كاسريلز إن الظروف التي شهدوها في فلسطين تذكرهم بشدة بتجاربهم الخاصة مع الفصل العنصري.

شاهد أيضاً

في اليوم العالمي لحرية الصحافة الاحتلال يرتكب 183 جريمة بحق الصحفيين الفلسطينيين

كشف تقرير صادر عن نقابة الصحفيين الفلسطينيين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة عن انتهاكات وجرائم …