صور – جرائم الاحتلال بحق الاطفال الفلسطينيين لا تتوقف – شهدين من الاطفال في الضفة وغزة

جريمة جديدة بحق الأطفال ينفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة و قطاع غزة خلال اسبوع واحد ذهب ضحيتها طفلين .

استشهد  الفتى عماد الحشاش 15 عام ، بتاريخ 24-8-2021  في مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين شرق مدينة نابلس  برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، بعد إصابته برصاصة قناص في الرأس وهو في منزله داخل المخيم . حيث كان جيش الاحتلال ينفذ عملية اقتحام للمنطقة .

والشهيد عماد الحشاش  يتيم الام حيث توفيت والدته وهو في عامه الثاني، وله ستة أشقاء ذكور وأربع شقيقات.

الشهيد عماد الحشاش

عمر حشاش، شقيق الشهيد قال : “التفتُّ إلى عماد فوجدته ممددا على الأرض، فظننت أنه يمازحني، فحاولت أن أرفعه، فوقع دماغه على الأرض.”

كما استشهد صباح السبت 28-8-2021 ، الطفل عمر حسن أبو النيل (13 عاما)  من حي التفاح شرق مدينة غزة، متأثرا بجروح أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال تظاهرة سلمية شرق مدينة غزة.

وكان 41 مواطنا غالبيتهم من الأطفال قد أصيبوا برصاص قوات الاحتلال التي قمعت تظاهرة سلمية شرق مدينة غزة، في ذكرى إحراق المسجد الأقصى.

والدة الشهيد عمر تحمل قميصه باكية

شاهد أيضاً

القيادي الاستيطاني يوسي داغان: فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة الغربية أمر أخلاقي

قال رئيس مجلس المستوطنات الإسرائيلية في شمال الضفة الغربية المحتلة (يوس داغان) وفق موقع ميج …