الطفل مصعب أبو صلاح يودع والده
الطفل مصعب أبو صلاح يودع والده

غزة – وجع الطفل مصعب أبو صلاح الذي يودع والده الذي استشهد في قصف إسرائيلي

في ساعة متأخرة من يوم الثلاثاء، أعلنت مصادر محلية، عن الثلاثاء 9-8-2022  استشهاد المواطن إبراهيم شحدة أبو صلاح من بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة متأثرًا بجراحه التي أُصيب بها السبت 6-8-2022 في قصف إسرائيلي على المنطقة التي يسكن بها.

سمعت الجماهير التي شيّعت الشهيد إبراهيم صلاح، صراخ ابنه مصعب ، كما سُمع دوي الانفجارات التي سلبته عائلته

(وين رحت يابا) كلماتٍ متكررة خرجت بغصةٍ ستعيش العمر كله داخل الطفل مصعب؛ لفقدان والده، هذه الكلمات هي لغة المعاناة الصاعدة من الآه داخل جسده الضعيف . بصراخ وخوفٍ من القادم في مستقبله بعد فقدان والده

حمل المواطنين الطفل مصعب على الأكتاف يُشيع والده الشهيد، لكن عينه لم ترمش إلا ألمًا وخوفًا؛ لأنها نظرات الوداع المؤلمة، متسائلًا مَنّ سيحل محل الأب؟

الطفل مصعب أبو صلاح يودع والده
الطفل مصعب أبو صلاح يودع والده

هذا ما تحمله غزة عًقب كل عدوان يشنه الاحتلال عليها، وداعُ ببكاءٍ داخل القلب، وغصة تخرج برجفة قد لا تنتهي عند الذكريات!

القصص المؤلمة لأطفالنا في غزة، تثبت أن الحرب تقتل الناجين منها بطرقٍ عدة.

شاهد أيضاً

ارهاب المستوطنين

قصة طفل فلسطيني تعرض لاعتداء من قبل مستوطن اسرائيلي

قصة طفل فلسطين تعرض لاعتداء من قبل مستوطن اسرائيلي : “تقدّم نحوي وهو يحمل مسدسًا. …